عدد الزوار 306364
أهم الرياضيين
الاسم : توفيق مخلوفي
الجنسية : الجزائر
اللعبة : رياضيين دوليين
 
بطل الجزائر الاولمبي صاحب ذهبية 1500 متر للرجال اولمبياد لندن 2012
 
مواقع تهمك

2018-02-02
الشيخة جواهر القاسمي تفتتح دورة الالعاب الرابعة للاندية العربية للسيدات

بمباركة من قرينة حاكم الشارقة الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، شهد مسرح المجاز، مساء الجمعة حفل افتتاح دورة الألعاب الرابعة للأندية العربية للسيدات 2018، تحت شعار “العالم ملعبكِ.. شاركوها لحظات الفوز”، بمشاركة أكثر من 1000 لاعبة، و 68 نادياً نسوياً عربياً، وتختتم فعالياتها في 12 فبراير الجاري. وتتنافس اللاعبات المشاركات في النسخة الرابعة، التي تعدّ الأكبر في تاريخ الدورة، في تسع ألعاب، هي: كرة السلة، وكرة الطائرة، وكرة الطاولة، والمبارزة، والقوس والسهم، والرماية، وألعاب القوى، والفروسية (القفز عن الحواجز)، والكاراتيه، التي تضاف إلى قائمة ألعاب الدورة للمرة الأولى، وتقام المنافسات في عشرة منشآت، تشمل عدداً من أبرز الصالات والأندية الرياضية في إمارة الشارقة، وذلك على مدار 11 يوماً.

 حضر حفل الافتتاح الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، والشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، والشيخ خالد بن أحمد بن سلطان القاسمي رئيس اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، والأمير طلال بن بدر بن سعود رئيس اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية العربية، وعدد كبير من المسؤولين والفاعليات الرياضية البارزة.  وكانت كلمات في حفل الإفتتاح لكلّ من الإعلامي الرياضي مصطفى الأغا، والشيخ خالد بن أحمد بن سلطان القاسمي، ورئيس اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، والشيخة حياة بنت عبد العزيز آل خليفة عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية البحرينية. وتابع الحضور خلال الحفل فيلماً قصيراً عن الدورة، لتنطلق بعده فعاليات الافتتاح التي تضمنت عروضاً مبهرة، ودخول الفرق المشاركة، من دول السعودية، والبحرين، ولبنان، والمغرب، وفلسطين، وليبيا، والأردن، ومصر، والجزائر، والكويت، وعُمان، والسودان، والعراق، والصومال، وجيبوتي، إضافة إلى دولة الإمارات، ثم تفضل الشيخ خالد بن أحمد القاسمي، بالإعلان عن انطلاق الدورة رسمياً. وبعد ذلك قدمت مجموعة من اللاعبات عرضاً للكاراتيه، عكس الأجواء الحماسية الكبيرة التي ستشهدها منافسات الدورة، وكشف في الوقت ذاته عن مستوى التطور الكبير في أداء الرياضة العربية النسوية، التي باتت لاعبتها قادرات ليس فقط على تقديم عروض قوية، وإنما أيضاً الوصول إلى منصات التتويج في مختلف المحافل الرياضية وعبر ممثلو الوفود المشاركة في هذه الدورة عن امتنانهم العميق لإمارة الشارقة ولمؤسسة الشارقة لرياضة المرأة على تنظيمها هذه الدورة الأكبر من نوعها عربياً، مشيدين بالجهد الكبير والتنظيم المتميز الذي يبذله القائمون على الحدث، الذي أصبح عرساً رياضياً تجمع فيه الشارقة بطلات العرب محتفية بهن وبإنجازاتهن. ويتوقع أن تشهد المنافسات زخماً وتنافساً كبيرين، لاسيما بعد أن ارتفعت أعداد اللاعبات المشاركات والإداريين المرافقين في نسخة العام الجاري بنسبة 70% إلى أكثر من 1000 لاعبة وإداري، مقارنة بـ586 لاعبة وإداري في نسخة العام الماضي، ما يثري المستوى الفني للبطولة